الرئيسية / كلام في الرياضة / اختتام وقائع الاجتماع الرابع للمكتب التنفيذي للجنة الأولمبية

اختتام وقائع الاجتماع الرابع للمكتب التنفيذي للجنة الأولمبية

ثمّن اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية، ما جاء في كلمة الرئيس محمود عبّاس بالجلسة الافتتاحية للدورة الـ28 للمجلس المركزي الفلسطيني، من رسائل شكر وتقدير لكل من يعمل في قطاع الرياضة، وتقديره للانجازات التي تحققت خلال الفترة الماضية، بمافي ذلك التقدّم على مستوى التصنيف الدولي بكرة القدم.

وأكّد اللواء الرجوب على أنّ الرئيس محمود عباس قد أنصف الرياضة في حديثه، مشيراً إلى أنّ تلك الانجازات جاءت من خلال إيمان الرئيس بأهمية قطاعي الرياضة والشباب، ودوره في دعم هذين القطاعين على أعلى المستويات الرسمية.

جاء ذلك خلال انعقاد الاجتماع الرابع للمكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الفلسطينية، الذي جرى على مدار جلستي يوم الأحد، ويوم الثلاثاء، في مقر اللجنة الأولمبية بالبيرة.

وكان اللواء جبريل الرجوب قد رحّب بالحضور، وأكّد على أهمية أن يكون الاجتماع الحالي نقطة انطلاقة جديدة وجدّية، نحو تشكيل رياضة فلسطينية تستمد شرعيتها من القوانين والأنظمة الدولية، وبما يتناسب مع خلق هذه الرياضة، بمفهوم وطني يستند للوائح وقوانين ناظمة للعمل الرياضي، بعيداً عن الحسابات الجهوية والحزبية.

وشمل الاجتماع مناقشة العديد من الملفات والقضايا، التي تخص الرياضة الفلسطينية، حيث بدأت الجلسة بالمصادقة على مخرجات الاجتماع الثالث السابق، ومناقشة ملف الانتهاكات الإسرائيلية بحق الرياضة الفلسطينية، حيث أجمع الحضور على ضرورة الاستمرار في تفعيل هذا الملف ورصد كافة الخروقات الإسرائيلية بحق الرياضة والرياضيين الفلسطينيين.

وفيما يخص المشاركات الرسمية والبعثات الخارجية، فقد تقرر تشكيل لجنة لاعتماد الألعاب واللاعبين المشاركين، برئاسة أمين عام اللجنة الأولمبية عبد المجيد حجّة وعضوية كل من د. هاني الحصري، د. نزيه نعيرات، د. سبع كوكش، الأستاذ خضر دياب، والأستاذ غسان عبدالغني، ومقدّماً مناقشة ملف بعثة الألعاب الأولمبية الآسيوية في جاكرتا للعام 2018.

وجرى خلال الاجتماع طرح تقارير خاصة بالحالة الرياضية وتقارير اللجان الدائمة حول عدة قضايا، ونتج عنها مصادقة الأعضاء على قرار الجمعية العمومية لاتحاد الجودو بحل الاتحاد والدعوة لانتخابات جديدة، يحدد موعدها بالتوافق مع الاتحاد الدولي للعبة وبحضور ممثلين عنه، والمصادقة على تشكيل الاتحاد الجامعي واعتماد المكتب التنفيذي والنظام الأساسي من وزارة التربية والتعليم العالي، ومُباركة الخطوات العملية التي بدأت ومازالت مستمرة حول تشكيل الاتحاد الفلسطيني للإعلام الرياضي، ونشر النظام الداخلي على الموقع الرسمي للجنة الأولمبية، والبدء بتوزيع استمارة العضوية لحصرها لاحقاً وترتيبها من خلال اللجنة المكلفة، كما تمّ الاتفاق على تشكيل لجنة تحقيق بعضو اتحاد الملاكمة حسن طه، الذي سبق وتم تجميد عمله من قبل المكتب التنفيذي لاتحاده.

كما جرى خلال الاجتماع، الاستماع للجنة تقييم الاتحادات، وآلية العمل التي اتبعتها في عملية تقييم الاتحادات الرياضية، حيث تمّ الاتفاق على استمرارية الأولمبية في دفع رسوم العضوية الخاصة بالاتحادات عربياً وآسيوياً ودولياً، على أن يتم تجميد المشاركة الخارجية لكافة الاتحادات باستثناء الفاعلة، والتي مازالت تقدم نفسها من خلال روزنامة واضحة لعمل الاتحادات، وفق مهامها الرئيسية المتمثلة بنشر وتطوير وحماية اللعبة وتنظيم المسابقات، وإعداد الكادر الفني والإداري واللاعب البطل، وبناءً على ذلك تمّ تشكيل لجنة عليا من أعضاء المكتب التنفيذي برئاسة اللواء جبريل الرجوب وعضوية كل من عصام قشطة، ود. نبال خليل ود. هاني الحصري، والأستاذ غسان عبدالغني، للبت بمستقبل الاتحادات الرياضية وفق نتائج التقييم النهائية.

كما تمّ تشكيل لجنة مكونة من خضر ذياب ود. هاني الحصري، وعصام قشطة وغسان عبدالغني، لتقييم الخطة التي قدمها اتحاد كرة السلة، حول إعداد منتخب كرة السلة، ولجنة تحضيرية برئاسة د. محمد الأحمد بشأن تشكيل المحكمة الرياضية، والموافقة على لجنة الرياضة النسوية برئاسة د. نبال خليل تشمل أعضاء من المحافظات الجنوبية والشمالية والقدس والشتات، واختتم الاجتماع بالمصادقة ونشر البيان الصادر عن اللجنة الأولمبية حول منع الأمن في المحافظات الجنوبية عدد من النساء الدخول إلى الملاعب لحضور إحدى مباريات كرة القدم.

Hits: 10

التعليقات

قائمة التعليقات

شاهد أيضاً

165صورة من فوز الشاطئ على الهلال بنهائي الشاطئية 5-4‏

165صورة من فوز الشاطئ على الهلال بنهائي الشاطئية 5-4‏ Hits: 137التعليقات قائمة التعليقات

اترك تعليقاً