إتحاد ألعاب القوى “يوقع” شراكة نوعية مع وكالة الغوث الدولية

إتحاد ألعاب القوى “يوقع” شراكة نوعية مع وكالة الغوث الدولية

فلسطين/ دائرة الإعلام: أتفق الإتحاد الفلسطيني لألعاب القوى على شراكة مع وكالة الغوث الدولية واللاجئين في المحافظات الشمالية، لتنفيذ رزمة من الأنشطة والفعاليات الخاصة بألعاب القوى، والتي تستهدف طلاب وطالبات المدارس للفئتين ” الإبتدائية والإعدادية” خلال الفصل الدراسي الجاري 2021/2022، برعاية بنك فلسطين.
جاء ذلك خلال اللقاء المشترك في مقر وكالة الغوث برام الله بحضور د. اسامة أبو البها مدير دائرة التربية والتعليم بالضفة، ود. محمد سلامة نائب رئيس برنامج التعليم الميداني، ود مازن الخطيب رئيس الإتحاد الفلسطيني لألعاب القوى، ود طارق حمايل رئيس لجنة المسابقات، وبدر لامي مدرب المنتخب.

وحدد الإتحاد فعاليات ” سباق الضاحية، وألعاب المضمار، ومهرجان ألعاب القوى للمرحلة الأساسية الدنيا” والتي تستهدف 96 مدرسة في المحافظات الشمالية، تضم 48.192 طالب وطالبة.

من جانبه أكد د. مازن الخطيب، رئيس الإتحاد الفلسطيني لألعاب القوى على أهمية ونوعية الشراكة مع وكالة الغوث الدولية على مستوى المحافظات الشمالية، لافتا أن ذلك يأتي في طور الخطة الإستراتيجية التي يعمل الإتحاد خلالها على زيادة توجه الطلاب والطالبات نحو رياضة ألعاب القوى ونشر اللعبة على أوسع نطاق، إلى جانب انتقاء المواهب اليافعة انطلاقا من البيئة المدرسية وصولا إلى مراكز التدريب والمنتخبات الوطنية.
وقدم الخطيب شكره وتقديره إلى الفريق جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية، على دعمه المتواصل لخطوات الإتحاد، مبينا أهمية الرعاية والدعم الذي تقدمه اللجنة الأولمبية والمجلس الأعلى للشباب والرياضة في مسيرة نجاح الإتحاد، والتشبيك مع المؤسسات الدولية والمحلية.

وكان الجانبان قد توصلا لاتفاقية شراكة في المحافظات الجنوبية، لتنظيم فعاليات ألعاب القوى خلال العام الدراسي الحالي والتي تشمل سباقات الميدان والمضمار واختراق الضاحية، والإشراف على كافة التصفيات التمهيدية والنهائية من خلال كوادر الإتحاد، في إطار تعزيز الشراكة مع المؤسسات الدولية ونشر اللعبة.

Facebook Comments

مصطفي صيام