اسرار نجاح مونديال قطر

اسرار نجاح مونديال قطر
كتب زيد السربل … نبض المونديال – الكويت

احد أسرار النجاح القطري في المونديال الذي يترقبه العالم الكروي بأسره هو عدم الالتفات لاصوات النشاز التي تتشدق به بعض الأفواه بين حين وآخر بهدف تشويه الصورة القطرية وتأليب الحقائق بشكل مثير للجدل …. وترك الحبل على الغارب لهم ليقولوا مايقولون … لاتعيرهم ادني اهتمام مما يزيد غيضهم غيضاً فوق غيضهم … تتركهم يكتبون ويتحدثون دون ان يستمع اليهم أحد … ومن يسمع لهم يكون على نهجهم وشاكلتهم … وقافلة المونديال القطري تسير بالاتجاه الصحيح مثلما هو مخطط له وانجزت اكثر من ٩٥ بالمائة ولاتلتفت الى الوراء … ولم يتبقى سوى نسبه ضئيلة وضئيلة جدا والمتبقي من المدة اكثر من عام على انطلاقة المونديال وهي دون ادنى شك مدة كافيه وأكثر من كافية لاستكمال الحدث … ومن البديهي في مثل هذه الظروف والمواقف ان يظهر في الأفق من هو عدو للنجاح وهي طبيعة متأصلة في بعض البشر …. لايرضى حتى لو تضع النجوم بين يديه… ولو تعمل له مهما عملت … لايهمه سوى النقد والانتقاد والخروج عن الصف دون أن يعلم أنه في عداد المنبوذين …. مثل هؤلاء يجب كبح جماحهم وعدم الاستماع لاصواتهم والالتفات لها لانها اصوات نشاز ونعيق دون تأثير …. كلماتهم غير مؤثره وغاياتهم مشبوهة … ماذا يريدون وآلية العمل في المونديال تسير بدقة عالية وعلى رتم دقة أشهر الساعات السويسرية … والمجهودات مضاعفة في سبيل تأمين مونديال مثالي غير مسبوق … وكما يقال …. سبق السيف العذل ….وفاتهم قطار المساومة…. ورفعت الاقلام وجفت الصحف…. ومن هذا المنبر الاعلامي نحاكي المشككين بأن نبض المونديال لن يتوقف ومستمر في نبضه كل دقيقة وكل ثانية… ولن يتوقف النبض المونديالي طالما هناك حياة … وأن قاطرة هذا المونديال التاريخي مستمرة في طريقها نحو الاكتمال والنجاح ولن تتوقف ابداً أو تثنيها عبارات التهكم والابتزاز او مقالات الصحف الصفراء وأقلام بعض الكتاب والمدونين الذين تدور حولهم الشبهات … وليعلم كل من خطر على باله الكتابة أو التفوه بكلمات مضادة واستجاب لفكره الدنيئ بانه خسر الرهان في تأثيره السلبي على المونديال …. وان مايسطره بين حين وآخر يذهب ادراج الرياح وليس له مكان بين اروقة المونديال … ولاقيمة لكل مقالة او تغريدة مخالفة للحقيقة عند القائمين على ادارة وتنظيم شؤون هذا المونديال الاستثنائي … وهنا يكمن سر النجاح الباهر للجنة القطرية المنظمة لهذا الحدث الرياضي التاريخي ولمن يمد أياديه البيضاء لمساندتها حتى ولو بمثقال ذرة … وقد كتبت كلمات النجاح والتفوق واستحقت شهادة التقدير ودونت باحرفِ من ذهب سلفاً لقطر وأهلها رغم انف من كتب …ورغم كل من وقف في صف الطابور الخامس للمونديال … ورغم عداءهم وحقدهم …وسلوكهم السيء المشين … ونعوذ برب الفلق من شر حاسدٍ اذا حسد … والأيام المقبلة ستكون مفصلية لكتابة وصناعة المجد والتاريخ …. وشواهد ودلالات مانكتبه بحق مونديال القرن ستظهر جليه بوضوح على مرأي ومسمع المتابعين والمراقبين لمسرح هذا الحدث الرياضي .

Facebook Comments

يوسف بعلوشة

https://spoort-zoom.com/