الاتحاد يسقط النصر بثنائية

أنهى اتحاد جدة مشواره هذا الموسم ببطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان لكرة القدم (الدوري السعودي للمحترفين) في المركز الثالث المؤهل للملحق الآسيوي، بعد فوزه الثمين 2 / 1 على مضيفه النصر اليوم الأحد في قمة مباريات المرحلة الأخيرة للمسابقة.

ارتفع رصيد الاتحاد، الذي حقق انتصاره الثالث على التوالي في المسابقة، إلى 56 نقطة في المركز الثالث، في حين تجمد رصيد النصر عند 46 نقطة في المركز السادس.

وتقدم البرازيلي رومارينيو لمصلحة الاتحاد في الدقيقة 19، لكن المغربي عبدالرزاق حمدالله تعادل للنصر في الدقيقة 27 من ركلة جزاء، قبل أن يهدر مواطنه نورالدين امرابط ركلة جزاء للفريق المضيف في الدقيقة 33.

وأحرز عبدالعزيز البيشي الهدف الثاني للاتحاد في الدقيقة 78، فيما أهدر زميله فهد المولد ركلة جزاء للفريق الملقب بـ(العميد) في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وأنهى الاتحاد المباراة بعشرة لاعبين عقب طرد لاعبه عبدالرحمن العبود في الدقيقة الرابعة من الوقت الضائع، لحصوله على الإنذار الثاني.

بدأت المباراة، التي جرت على ملعب (مرسول بارك) بهجوم مكثف من جانب النصر، الذي كاد أن يفتتح التسجيل مبكرا في الدقيقة الرابعة عن طريق سامي النجعي، الذي تلقى تمريرة عرضية من الناحية اليمنى عبر نورالدين امرابط، ليسدد من داخل منطقة الجزاء، لكن الكرة اصطدمت في الدفاع لتخرج إلى ركنية لم تستغل.

لم تمر سوى ثلاث دقائق، حتى سدد عبدالرزاق حمدالله من داخل المنطقة، أبعدها مارسيلو جروهي، حارس مرمى الاتحاد.

استشعر الاتحاد الحرج، وبدأ مبادلة النصر الهجمات، حيث سنحت له الفرصة الأولى في التسجيل في الدقيقة 16، عن طريق أليكساندر بريوفيتش، الذي تلقى تمريرة عرضية من جهة اليسار عن طريق عبدالعزيز البيشي، لكنه فشل في تسديد الكرة برأسه.

وبادر الاتحاد بالتسجيل عن طريق رومارينيو في الدقيقة 19، فبعد سلسلة من التمريرات السريعة المتقنة، تبادل اللاعب البرازيلي الكرة مع بريوفيتش، ليسدد من داخل المنطقة، واضعا الكرة على يسار براد جونز، حارس مرمى النصر، الذي اكتفى بالنظر إليها وهي تعانق شباكه.

شدد النصر من هجماته بغية تسجيل هدف التعادل، حتى حصل على ركلة جزاء في الدقيقة 25 عقب تعرض النجعي للإعاقة من جانب عبدالإله المالكي مدافع الاتحاد داخل منطقة جزاء الضيوف.

ونفذ حمدالله الركلة بنجاح، بعدما وضع الكرة زاحفة على يمين جروهي، الذي ارتمى في الجهة المقابلة، مسجلا بذلك هدف التعادل للنصر في الدقيقة 27.

واصل النصر هجماته، ليحصل على ركلة جزاء أخرى في الدقيقة 30 بعد اللجوء لتقنية حكم الفيديو المساعد (فار)، التي أثبتت تعرض النجعي للإعاقة داخل المنطقة في كرة مشتركة مع أحمد حجازي مدافع الاتحاد.

ونفذ امرابط الركلة، لكنه فشل في ترجمتها إلى هدف للنصر، بعدما وضع الكرة بقوة على يمين جروهي، الذي تصدى للكرة باقتدار قبل أن ترتطم في العارضة.

عاد الاتحاد لنشاطه الهجومي من جديد، وكاد عمر هوساوي أن يحرز الهدف الثانل للضيوف في الدقيقة 38، بعدما تابع ركلة حرة مباشرة نفذت عرضية من الناحية اليمنى، ليسدد ضربة رأس، لكن جونز أبعد الكرة بأطراف أصابعه لركنية.

ونفذت الركنية من الناحية اليسرى، ليقابلها أحمد حجازي بضربة رأس، واضعا الكرة في الشباك، لكن سرعان ما الغاه حكم المباراة بعد اللجوء إلى فار، التي أشارت لوجود خطأ ضد أحد لاعبي الاتحاد قبل تسجيل المدافع المصري الهدف.

وأضاع حمدالله فرصة مؤكدة للنصر في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، حيث تلقى تمريرة عرضية من الجانب الأيمن عن طريق امرابط، ليسدد ضربة رأس وهو بمواجهة المرمى مباشرة، لكنه وضع الكرة بغرابة شديدة فوق العارضة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1 /1.

اتسمت الدقائق الأولى للشوط الثاني بالعصبية، حيث طالب النجعي بركلة جزاء بعد سقوطه داخل منطقة جزاء الاتحاد، لكن الحكم أشار لاستمرار اللعب، فيما سدد حمدالله كرة زاحفة من على حدود المنطقة في الدقيقة 51، مرت بجوار القائم الأيمن.

ورد الاتحاد بتسديدة عن طريق أحمد حجازي في الدقيقة 56، ذهبت بعيدة عن المرمى، فيما أهدر النجعي فرصة للنصر في الدقيقة 63، حينما تسلم عرضية من الجهة اليمنى، ليسدد ضربة رأس قوية على يمين جروهي، الي كان حاضرا في الموعد.

هدأ إيقاع المباراة نسبيا، قبل أن يحرز الاتحاد هدفا مباغتا عن طريق عبدالعزيز البيشي في الدقيقة 78، حيث تابع ركلة حرة من الناحية اليسرى نفذها برونو هنريكي عرضية، ليسدد ضربة رأس، واضعا الكرة على يسار جونز داخل الشباك.

كاد النصر أن يتعادل سريعا في الدقيقة 80 عن طريق حمدالله، الذي تلقى تمريرة أمامية، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، دون مضايقة من أحد، لكنه وضع الكرة بعيدة عن المرمى.

ومن هجمة منظمة للاتحاد، لم يستثمر رومارينيو فرصة جيدة للتسجيل في الدقيقة  83، حينما سدد من على حدود المنطقة في حراسة الدفاع، لكنه وضع الكرة بمحاذاة القائم الأيسر.

وواصل سوء الحظ ملازمته لحمدالله، بعدما أضاع فرصة التعادل في الدقيقة 85، عندما تلقى تمريرة عرضية من الناحية اليمنى عن طريق امرابط، ليسدد ضربة رأس علت العارضة بقليل.

وتواصلت الإثارة خلال الدقائق المتبقية من اللقاء، حيث حصل الاتحاد على ركلة جزاء في الدقيقة الأولى من الوقت الضائع، بعدما لمست الكرة يد علي صادق الحسن لاعب النصر داخل منطقة الجزاء.

ونفذ فهد المولد الركلة، لكنه فشل في إيداعها داخل الشباك، بعدما وضع الكرة على يمين جونز، الذي أنقذ الكرة ببراعة، قبل أن ينهي الاتحاد المباراة بعشرة لاعبين عقب طرد عبدالرحمن العبود في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع.

حاول النصر استغلال النقص العددي في صفوف منافسه ولكن دون جدوى، لينتهي اللقاء بفوز ثمين للاتحاد 2 / 1 على النصر.

Facebook Comments

يوسف بعلوشة

https://spoort-zoom.com/

شاهد أيضاً