جهود مقدرة للجنة الحوكمة والانتخابات

غزة _ كتب / أسامة فلفل
في المواقف الصعبة والظروف القاسية أثبت كل فرد من لجنة الحوكمة والانتخابات الخاصة بتجديد الشرعية الرياضية للاتحادات الرياضية جدارته واستحقاقه لمنصبه في هذه المكانة ، لذا شكرًا لكل واحد منكم ساعد على صمودنا وساهم في نجاح مسيرتنا الديمقراطية بالانتخابات الرياضية، الشكر والتقدير لكم ولكل من عمل معكم على جهودهم المقدرة والإنجازات المتميزة، خلال المرحلة الماضية، مرحلة تجديد الشرعية لانتخابات الاتحادات الرياضية للدورة الجديدة ” 2020-2024 ” التي شهدت نقلة نوعية وتجسيداً لرسالة الرياضية الفلسطينية كوسيلة لتعزيز التواصل والتفاهم الإنساني والثقافي، ومواصلة مسيرة العطاء والمحافظة على الإنجازات.
لا شك أن معركة التحدي للظروف والحصار والجائحة إنجاز رياضي فلسطيني جديد، يوثق لمرحلة جديدة في مسيرة الرياضة الفلسطينية ويعطي دلالات على خيار التمسك بالمواجهة والصمود في وجه عواصف التحدي، والسير قدما في تعزيز فهم الرسالة الرياضية الفلسطينية ومضمونها الوطني والإنساني، وتثبيت معالمها على الخارطة الرياضية العالمية، بشكل يعكس عمق تاريخنا وحضارتنا ووحدة شعبنا السياسية والنضالية، وفق رؤية واستراتيجية وطنية توصلنا لبوابات وباحات مدينة القدس عاصمة الدولة العتيدة.
اليوم وفي هذه المحطة الاستثنائية، استشعر الرياضيون في الوطن المكلوم أهمية التغير في نمط العمل بمنظومة الاتحادات الرياضية، وضرورة التعاطي مع المتغيرات التي يعيشها العالم والرياضة، ومواصلة إضافة إنجازات جديدة تعزز من مكانة الرياضة الفلسطينية في المشهد الإقليمي والدولي.
فبرغم التداعيات والمخاطر والتحديات، حملت انتخابات الاتحادات الرياضية بكل مراحلها الكثير من النتائج الإيجابية في الالتزام باللوائح والنظم والقوانين المعمول بها، وتمت العملية الانتخابية بنجاح رغم الظروف والتحديات الكبيرة التي واكبت المسيرة نتيجة لتداعيات كثيرة، وتعاملت لجنة الحوكمة والانتخابات معها وفقاً النظام الأساسي والأصول.
وانسجاما مع روح المسؤولية، وبتوجهات القيادة الرياضية حرصت لجنة الحوكمة والانتخابات على تقييم مراحل الانتخابات التي جرت من خلال تحليل مهني وفق الأصول لتقييم النتائج والوقوف على السلبيات والإيجابيات التي نتجت خلال المراحل الماضية، تمهيداً لإقرار الخطوات النهائية للمرحلة الأخيرة التي تعتبر أهم مرحلة في العملية الانتخابية وهي انتخابات رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية والمكتب التنفيذي.
اليوم وبكل تأكيد الأمانة العامة للجنة الأولمبية الفلسطينية جاهزة لكل الإعدادات الانتخابية من جوانب فنية ووثائق، وأن العملية الانتخابية ستمضي وفق الخطوات التي أقرها المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية وبإشراف لجنة الحوكمة والانتخابات المعتمدة، وفقا ً للنظام الأساسي للجنة وتنفيذ البروتكول الصحي واتباع التعليمات الصادرة من الجهات ذات الاختصاص لسلامة الجميع.
انتخابات اللجنة الأولمبية الفلسطينية في دورتها الجديدة ” 2020، 2024″ستكون لها أهمية خاصة ومتابعة كبيرة على المستوى الإقليمي والدولي، كونها تتزامن مع تداعيات الجائحة العالمية التي أجبرت دول كبيرة على إلغاء الانتخابات الرياضية.
اليوم الإنجازات التي حققتها القيادة الرياضية الفلسطينية أصبحت ماثلة في ذاكرة التاريخ وهي الحقيقة التي نرى من خلالها تضاريس الوطن الرياضية، اليوم مطلوب الوقوف وقفة عز، والتحلي بروح المسؤولية العالية للمساهمة في كتابة التاريخ، وعكس حضارة ورقي قطاعنا ومنظومتنا الرياضية، وترجمة حالة الصمود إلى إنجازات على أرض الواقع في إنجاح انتخابات اللجنة الأولمبية، لتشرق شمس الرياضة الفلسطينية على قارات العالم التي ترتقب وتنتظر النتائج.
ختاما.
نقول للجنة الحوكمة والانتخابات، كلمات الشكر لا تكفيكم وقصائد المديح لن توفيكم حقكم، انتم ومنصة الاكاديمية الأولمبية التي رافقت العمل و الحراك لحظة بلحظة ، نتقدم اليوم للجميع منكم بجزيل الشكر والامتنان لكل ما قدمتموه للوطن والمنظومة الرياضية من جهود، ساعدت على تخطي التحديات، معكم تم تحقيق الكثير من النجاحات وتخطي العديد من العقبات، وبكم نتطلع لتحقيق المزيد وانجاز انتخابات اللجنة الأولمبية.

Facebook Comments

يوسف بعلوشة

https://spoort-zoom.com/