بيان من المجلس الأعلى للشباب والرياضة