إيطاليا تتأهل لنهائيات دوري أمم أوروبا

لحق المنتخب الإيطالي لكرة القدم بقافلة المتأهلين إلى الأدوار النهائية للنسخة الثانية من بطولة دوري أمم أوروبا بفوزه الثمين 2 / صفر على مضيفه البوسني اليوم الأربعاء في الجولة السادسة الأخيرة من مباريات المجموعة الأولى بدوري القسم الأول في البطولة والتي شهدت اليوم أيضا خسارة المنتخب البولندي أمام ضييفه الهولندي 1 / 2 .

ورفع المنتخب الإيطالي (الآزوري) رصيده إلى 12 نقطة في صدارة المجموعة وتجمد رصيد المنتخب البوسني عند نقطتين في المركز الرابع الأخير بالمجموعة علما بأن الفريق هبط رسميا إلى دوري القسم الثاني قبل مباريات هذه الجولة.

وأنهى الآزوري الشوط الأول لصالحه بهدف سجله أندريا بيلوتي في الدقيقة 22 ليترجم تفوق الفريق تماما على مضيفه في الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني ، سجل دومينيكو بيراردي الهدف الثاني للآزوري في الدقيقة 68 .

وجاءت بداية المباراة هادئة لكنها لم تخل من بعض المناوشات الهجومية التي شكلت بعض الخطورة.

وسدد البوسني رادي كرونيتش كرة قوية من حدود منطقة الجزاء في الدقيقة الخامسة لكنها ارتطمت باللاعب أليساندرو فلورنزي مدافع المنتخب الإيطالي لتضيع الفرصة.

ورد المنتخب الإيطالي بهجمة منظمة سريعة لعب منها دومينيكو بيراردي كرة عرضية من الناحية اليمنى هيأها لورنزو إنسيني بضربة رأس وسددها أندريا بيلوتي إلى خارج المرمى بغرابة شديدة.

وفرض الآزوري سيطرته على مجريات اللعب في الدقائق التالية حيث حاصر مضيفه البوسني داخل منطقة الجزاء لكن دون تشكيل خطورة حقيقية على المرمى ، فيما اعتمد المنتخب البوسني على المرتدات السريعة لكنها كانت نادرة للغاية.

وأهدر بيلوتي فرصة أخرى للآزوري اثر تمريرة عرضية من الناحية اليمنى قابلها بضربة رأس غير متقنة لتذهب الكرة إلى خارج المرمى.

وأسفرت محاولات المنتخب الإيطالي عن هدف التقدم بتوقيع أندريا بيلوتي في الدقيقة 22 .

وجاء الهدف عندما ضغط لاعبو البوسنة على مانويل لوكاتيللي لاعب إيطاليا المتقدم بالكرة ليسقط أرضا وتذهب الكرة إلى إنسيني الذي مرر الكرة عالية من خارج منطقة الجزاء وانقض عليه بيلوتي المندفع داخل المرمى بتسديدة ماكرة سكنت المرمى على يمين الحارس البوسني وبعيدا عن متناوله تماما.

واستغل بيراردي هجمة سريعة للآزوري في الدقيقة 25 وتلاعب بالدفاع البوسني داخل منطقة الجزاء ثم سدد الكرة قوية بيسراه لكن الحارس تصدى لها ببراعة.

كما شهدت الدقيقة 32 فرصة ذهبية ضائعة من المنتخب الإيطالي اثر هجمة سريعة وتمريرة عرضية لعبها باريلا من الناحية اليمنى ولكن الكرة مرت من أمام رأس إيمرسون المتحفز أمام المرمى كما مرت من أمام بيلوتي لتضيع الفرصة الثمينة.

وشهدت الدقيقة 37 أول فرصة حقيقية للمنتخب البوسني اثر هجمة سريعة وتمريرة من الناحية اليمنى استغلها جوسيب كورلوكا وسدد الكرة قوية من داخل منطقة الجزاء لكن حارس المرمى الإيطالي جانلويجي دوناروما تصدى لها ببراعة.

ورد الآزوري بهجمة سريعة أنهاها باريلا بتسديدة خارج المرمى بعدما تخلص من الرقابة.

واستغل كورلوكا خطأ دفاعيا من جورجينيو داخل منطقة الجزاء واستحوذ على الكرة ثم مررها إلى عامر جوجاك الذي لعبها بجوار المرمى بغرابة شديدة لينتهي الشوط الأول بتقدم المنتخب الإيطالي بهدف نظيف.

ومع بداية الشوط الثاني ، لعب جيوفاني دي لورنزو في صفوف الآزوري بدلا من أليساندرو فلورنزي.

ورغم المحاولات التي أظهرها المنتخب البوسني في بداية الشوط الثاني ، كانت أول فرصة في هذا الشوط من نصيب الآزوري أيضا ولكن بيلوتي سدد الكرة في الشباك من الخارج.
كما شهدت الدقيقة 52 فرصة مماثلة للمنتخب البوسني لكنها انتهت أيضا بتسديدة في الشباك من الخارج.

وعاند الحظ الآزوري في أكثر من كرة خطيرة في الدقائق التالية حتى حالفه الحظ مجددا بتسجيل هدف الاطمئنان بتوقيع بيراردي في الدقيقة 68 .

وجاء الهدف الهدف اثر تمريرة ساقطة من لوكاتيللي وصلت إلى بيراردي داخل منطقة الجزاء خلف مدافعي البوسنة ليقابلها بتسديدة مباشرة مميزة وضع بها الكرة على يسار الحارس ليكون الهدف الثاني للآزوري في المباراة.

ولكن المنتخب الإيطالي لم يكتف بهذا ، وواصل الفريق محاولاته الهجومية في الدقائق التالية.

وأفلت المنتخب البوسني من حصول ضيفه على ضربة جزاء في الدقيقة 76 اثر توغل ناجح من بيلوتي داخل منطقة الجزاء لم يجد معه دينيس هادجيكادونيتش بدا من التدخل القوي معه لكن الحكم أشار إلى استمرار اللعب.

ورغم التغييرات التي أجراها كل من الفريقين في صفوفه ، لم يتغير مستوى الأداء حتى نهاية المباراة بالفوز الثمين للآزوري.

وفي المباراة الأخرى بالمجموعة ، أنهى المنتخب البولندي الشوط الأول لصالحه بهدف نظيف سجله كاميل جوزوياك في الدقيقة السادسة.

ولكن المنتخب الهولندي قلب الطاولة على مضيفه في الشوط الثاني بهدفين سجلهما ممفيس ديباي وجورجينهو فاينالدوم في الدقيقتين 77 من ضربة جزاء و84 .

وبهذا ، تجمد رصيد المنتخب البولندي عند سبع نقاط في المركز الثالث ورفع المنتخب الهولندي رصيده إلى 11 نقطة في المركز الثاني بفارق نقطة واحدة خلف إيطاليا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق