المجلس الأعلى للشباب والرياضة والأسرة الرياضية يستنكرون الاعتداء على شركة جوال

استنكر المجلس الأعلى للشباب والرياضة والأسرة الرياضية ممثلة بالأندية والاتحادات الرياضية الاعتداء الجبان الذي استهدف مقر شركة جوال في شمال قطاع غزة.

وقالت الأسرة الرياضية ان قيام البعض بالاعتداء على مقر شركة جوال فعل مدان ولا يمت بصلة لأخلاقيات شعبنا الفلسطيني.

وطالبت الأسرة الرياضية الجهات المختصة بمعاقبة الفاعلين والضرب بيد من حديد لكل من يحاول تخريب المؤسسات الوطنية.

وأكدت الأسرة الرياضية أن شركة جوال مؤسسة وطنية قدمت الكثير لأبناء شعبنا لا سيما الحركة الرياضية من خلال الدعم الكبير ورعاية الرياضة الفلسطينية عبر سنوات طويلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق