اتحاد السلة يشكر قبطان السفينة الرياضية اللواء الرجوب لدعمه ومساندته للوصول بالدوري برالامان

رام الله – بسام ابو عرة –

قدم رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة ابراهيم حبش واركان اتحاده الشكر الكبير لقبطان السفينة الرياضية اللواء جبريل الرجوب الداعم الاساسي للرياضة الفلسطينية بشكل عام وكرة السلة بشكل خاص، واهتمامه غير المسبوق في المنظومة السلوية والدفع باتجاهها للوصول بها العالمية وتذليله كافة الصعوبات في سبيل استكمال دوري جوال في ظل جائحة كورونا.

وشكر الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة على لسان رئيسه حبش كل من تعاون ونسق من قريب او بعيد مع الاتحاد في سبيل الوصول بالدوري بر الامان في ظل وجود معيقات كثيرة اهمها جائحة كورونا.

مضيفا: الشكر موصول للجنة الاولمبية وعلى راسها الامين العام عبد المجيد حجة واركان الاولمبية لما قدموه من عمل وجهد ومساندة للاتحاد في هذه الظروف حتى وصل الدوري بر الامان.

كما ثمن حبش دور راعي الدوري السلوي الممتاز شركة جوال الداعم والراعي الحصري للدوري منذ سنوات طوال ، شاكرا لهم دعمهم ورعايتهم للسلة الفلسطينية، التي بفضلها سار ويسير الاتحاد بخطى واثقة نحو الهدف المنشود من انهاء الدوري وكذلك المشاركات الخارجية للمنتخب.

وثمن حبش لوزارة الصحة تعاونها الكبير والمباشر مع الاتحاد في موضوع جائحة كورونا وامور الفحص والطب الوقائي ومراكز الفحص في عموم الوطن، الذين قدموا كل جهد وخدمة للاتحاد في هذا المجال.

وكذلك دور الدائرة الطبية في اللجنة الاولمبية بقيادة الدكتور بدر عقل وكذلك الدكتور محمود عبد القادر اقيامهم بعملهم مع الاتحاد بافضل طريقة وصورة وجهودهم الكبيرة التي بذلت في سبيل اخراج الدوري بطريقة صحية بعيدا عن جائحة كورونا من خلال اخذ الاحتياطات اللازمة في هذا الامر.

وتطرق حبش ايضا لتعاون الدفاع المدني في تعاونه مع الاتحاد من خلال التعقيم الدائم للصالات التي اقيمت عليها المباريات قبل واثناء وبعد ما جعل الدوري يسير وفق نهج الطب الوقائي في كل مكوناته.

واشاد حبش بدور الشرطة بقيامها بالحفاظ على الامن والامان في الدوري قبل واثناء وبعد المباريات ، فكان للشرطة الدور المحوري في نجاح الدوري والبطولات السلوية الاخرى.

وتابع : كان لدور بلديات بيت لحم وبيت ساحور وبيت جالا وسلفيت والبيرة الشيء الكبير في هذا الاطار ايضا وتعاونهم الكبير مع الاتحاد ، وكذلك ادارات الاندية السلوية لتعاونها الايجابي في الدوري بشكل عام وفي جائحة كورونا بشكل خاص وكذلك الطواقم الفنية للاندية واللاعبين الذين كانوا عند مسؤولياتهم في انجاح الدوري .

وتحدث حبش عن اهمية تعاون ادارات صالات سلفيت وابو عمار الشبابية ببيت لحم وماجد اسعد بالبيرة ومن قبلهم المجلس الاعلى للشباب والرياضة الذي وقف مع الاتحاد وهيأ له الظروف المناسبة بتجهيز الصالات الخاصة باستكمال الدوري، مقدما لهم الشكر ولبلدية سلفيت ايضا على تعاونها المسؤول مع الاتحاد.

وكذلك الشكر الكبير لأندية الدرجة الممتازة ودورها والتزامها الكبيرين بما صدر عن الاتحاد في إنجاح البطولة.

وختم حبش حديثه بالتأكيد على الدور المحوري لمنظومة الاتحاد لانجاح الدوري وفي مقدمتهم حكام الساحة جميعا وحكام الطاولة والمراقبين على جهودهم ومهنيتهم العالية في الدوري بشكل عام والفاينل فور وجائحة كورونا بشكل خاص، وثمن للصحافة الرياضية والاعلامية الدور البارز الذي قدموه تجاه الاتحاد والدوري خاصة قناة الرياضة والشباب التي بثت مباريات الدوري عامة والفاينل فور كاملة ، رافعا لهم القبعة لهذا العمل والمجهود الكبير الذي قاموا به ما ادى لمتابعة الجماهير داخليا وخارجيا لكل صغيرة وكبيرة عن الدوري في ظل جائحة كورونا خاصة لعدم وجود جماهير في الصالات حسب البروتوكول الصحي.

واخيرا قدم شكره للمصورين والمصورات بالذات عرين الريناوي شروق الشريف ومصمم الاتحاد علي رامية ومصور الاتحاد المبدع اشرف عابد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق