الاتحاد العربي لأكاديميات كرة القدم… الإطار الجامع والموحد للأكاديميات الرياضية

الاتحاد العربي لأكاديميات كرة القدم… الإطار الجامع والموحد للأكاديميات الرياضية

غزة-

رغم بعد المسافات واختلاف الثقافات والحدود السياسية والجغرافية التي تفصل الوطن العربي الكبير… يبقى جسر الأمل يجمع العرب نحو مستقبل أفضل للأجيال العربية بجهود المخلصين والداعمين الذين يمتلكون إستراتيجية شاملة نحو تأهيل وصقل المواهب الرياضية من خلال تشكيل الاتحاد العربي لاكاديميات كرة القدم الذي يشكل الحاضنة الرسمية للأكاديميات العربية. ومع الانتشار الكبير لأكاديميات ومدارس كرة القدم في الدول العربية والتي تضم الآلاف من الأطفال والناشئين إلا أنها تفتقد للتنظيم وغياب الرؤية الواضحة وعدم اهتمام المؤسسات الرسمية والحكومية، ليشكل الاتحاد الإطار الجامع والموحد لكافة الأكاديميات العربية. الكابتن طارق طعيمة رئيس الاتحاد العربي لاكاديميات كرة القدم يتحدث عن بدايات تشكيل الاتحاد ورؤيته المستقبلية. بداية تشكيل الاتحاد : يقول طعيمة ” جاءت فكرة تشكيل الاتحاد العربي لأكاديميات كرة القدم خلال البطولة التي جمعت عددا من الأكاديميات العربية في مدينة شرم الشيخ، حيث عقد اجتماع مصري أردني عراقي بحضور ممثلي من سوريا ولبنان والمغرب وتم الاتفاق على تشكيل الاتحاد لما يشكله من أهمية كبيرة في تنظيم عمل الأكاديميات العربية “. ويضيف طعيمة أن اللقاء الأول في شرم الشيخ يعتبر المؤتمر التأسيسي الأول في العام 2016 وضعت خلاله اللبنة الأولى لتأسيس الاتحاد وصياغة كافة الأفكار والمقترحات التي شكلت نواة الانطلاق لعقد المؤتمر التأسيسي الثاني في مدينة عرابي الرياضية بالقاهرة بحضور كبير من الشخصيات السياسية والدبلوماسية وممثلي السفارات واتحاد الكرة المصري ووزارة الشباب والرياضة، حيث تخلل المؤتمر تنظيم البطولة الثانية للأكاديميات بمشاركة واسعة من الدول العربية. وتابع طعيمة ” قدمنا كافة الأوراق الرسمية مرفقة بأسماء وموافقات الدول العربية المشاركة للحصول على الترخيص من جامعة الدول العربية، ونجحنا في الحصول على الاعتراف المبدئي لتشكيل الاتحاد العربي بما يتناسب مع شروط الاتحاد الدولي. رؤية الاتحاد : ويشير طعيمة إلي أن الاتحاد يتطلع للمستقبل برؤية محددة واستراتيجية شاملة في إطار الاهتمام بالاجيال العربية من خلال صقل وتطوير المواهب الكروية بالإضافة إلي الجانب الترويحي نظراً للظروف الصعبة التي تمر بها الأجيال العربية. ويؤكد طعيمة أن الاتحاد يسعى إلي مواكبة التطور في كرة القدم وصقل المواهب بما يتلائم مع الحداثة والتقدم الكبير الذي وصلت إليه الدول العربية والتي تضع الأكاديميات الرياضية على سلم الأولويات لما تشكله من رافد هام للمواهب العالمية. ويرى طعيمة أن الاتحاد يقع على عاتقه مسؤولية كبيرة تجاه الأكاديميات في ظل غياب الاهتمام الرسمي والحكومي لها، باتت بحاجة لمؤسسة موحدة تجمع جميع الأكاديميات في الوطن العربي لبلورة أفكارها واهدافها وتطلعاتها نحو التطور والتقدم والذي كان واضحا خلال المؤتمر الثالث الذي عقد العام الماضي في دولة قطر، وتنظيم ٣ بطولات مختلفة للأكاديميات يتطلب من الجميع بذل المزيد من الجهود لدعم الأكاديميات لا سيما الحكومات والاتحادات الرسمية ووزارة الشباب والرياضة. تطوير الكادر الفني: وكشف طعيمة أن من أهم الأولويات التي سيعمل على تنفيذها الاتحاد تأهيل الكادر الفني من خلال إقامة الدورات التدريبية على صعيد المدربين وتطوير قدراتهم وإمكانياتهم، بالاضافة إلي تطوير الحكام والاهتمام بهم، حيث منح الاتحاد الشارة الدولية للحكام الذين شاركوا في إدارة البطولات التي نظمها الاتحاد للأكاديميات العربية. ويضيف طعيمة أن عدد كبير من المدربين انضموا للاتحاد من مختلف الدول العربية، بجانب المئات من طلبات الانتساب من قبل الأكاديميات العربية في أكبر تجمع رياضي عربي موحد يتطلب تكاثف جميع الجهود من أجل مستقبل أطفالنا في الوطن العربي. المؤتمر الرابع: وأعلن طعيمة أن الاتحاد بصدد إقامة المؤتمر الرابع في القاهرة بعد انتهاء جائحة كورونا والذي سيتخلله تنظيم بطولة يشارك بها أكبر عدد من الأكاديميات العربية، وتعزيز ثقافة التسويق والاستثمار باعتبار أن القاعدة الأساسية للرياضة هي الأكاديميات العربية في العالم. التخطيط السليم… تطبيق الاحتراف… الربط مع شركات التسويق العالمية… طموح مشروع أمام الاتحاد لصقل المواهب العربية لوصولها إلي العالمية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق