أحدث الأخبار
عاجل

التمرير السلبي اطفا بريق الزعيم والنشامي

+ = -

التمرير السلبي اطفا بريق الزعيم والنشامي

خاص : زووم سبورت

السرعة …. و فوة الأداء… الانتشار والحركة… و تبادل المراكز…. التنوع بالتمرير من جماليات ومتعة  اللعبة وتجذب انتاه الجماهير المتعطشة لرؤية المهارات الفردية والجماعية، و

من اكبر المشاكل في مهارة تمرير كرة القدم ان يكون بطيئا لدرجة لا توصف مما يستغرق زمن اكبر، وهذا ينعكس  بدوره سلبيا على عدم الانتشار ومما يساعد على قيام الفريق المنافس الرجوع في التمركز الدفاعي وسد الثغرات.

هذا ما شاهدنا خلال ( 80) دقيقة من مباراة الزعيم شباب رفح والنشامى شباب خان يونس،  اكد انه توجد عدة مشاكل جلعت الجماهير تفتقد للمتعة والاثارة ، ونحن في موقعنا زووم سبورت تم رصد الأسباب وهي:

  • كثرة التمريرات التي لا فائدة لها مما جعل نهيته خاطئة.
  • البطء في التمرير مما جعل عدم التحرك في المساحات الواسعة.
  • عدم تبادل المراكز مما جعل اللاعب ينتظر ان تأتيه الكرة بسهولة.
  • التمرير الطويل بالعمق بلا عنوان افقد السيطرة والاستحواذ الإيجابي .
  • ليس هناك تمريرات حاسمة وهامة تجلب الخطورة.
  • التمرير للخلف وبعرض الملعب بلا عنوان افقد التفكير عند اللاعبين.
  • تبادل التمرير الخاطئ افقد عملية بناء الهجمة بشكل جيد.

المتعة والاثارة

في الربع العشر دقائق الأخيرة اصبح التنافس من خلال السرعة في التمرير وقوة الأداء وكذلك إعطاء المساندة الهجومية في الزيادة العددية مما اعطي لمحات فنية في بناء الهجمات المتتالية للفريقين ، مما نتج عنه تسجيل هدف .

المشكلة الثانية:عدم التحرك بدون كرة وتفريغ المساحات للزملاء

التحرك بدون كرة يعد من أهم الأمور في عالم كرة القدم. فالتحرك بدون كرة لا يقتصر على استفادتك أنت شخصيا من هذا بل يساعد زملاءك أيضا. في بعض الأحيان يكون الهدف من التحرك بدون كرة هو سحب المدافعين و تفريغ المساحات للزملاء. و أعتقد أنكم تعرفون من الملام الأول لهذه المشكلة. إنه أغلى و اسوأ صفقة لبرشلونة “ايبرا”. إنها أسوأ صفقة ليس بسبب ايبرا بحد ذاته بل بسبب تفاصيلها ايتو+60 مليون!!!! أي جنون هذا.فلنعد إلى الملعب و نبتعد عن الصفقات في الوقت الحالي. ايبرا من أفضل الاعبين في العالم لا خلاف في ذلك و لكنه لا يصلح للبرشا. ليست المهارات كل شيء في كرة القدم. إن تناسب الاعبين مع خطة الفريق أهم و أفضل. و ايبرا لا يناسب برشلونة و أرجوكم لا تقولو لي أعطه الوقت للإنسجام لأن هذا هو “أسلوبه” في اللعب و أسلوب اللعب يعتمد على خصائص صاحب هذا الأسلوب فإيتو مثلا بطبعه مقاتل و نشيط و أما ايبرا فهو يحب أن يستلم الكرة على الواقف و بعدها يبدأ بالتحرك. صعب أن تغير أسلوب الاعب و لسوء الحظ فأن اسلوب برشلونة و الذي يعتمد على التمريرات القصيرة و البينية السريعة تحتاج لمهاجم كثير الحركة و سريع و ايبرا لا يمتلك هذه الخصائص. و هذه المشكلة تؤثر على لاعبي الوسط الذين لا يجدون الحلول و لا المساحات. و هذا أحد أسباب تدني مستوى تشافي و قلة تمريراته الحاسمة. و الأمر لا يقتصر على الوسط فقط بل على ميسي و هنري. الكل يعلم أن ميسي صاحب القدم اليسرى يتوغل باتجاه الوسط و لكن بعدم تحرك ايبرا فانه لا يعطيه حلول للتمرير و لايفرغ له المنطقة ليستطيع التوغل أكثر أو امكانية التسديد. و فجأة يجد ميسي أمامه أربع مدافعين فلا يستطيع عمل شيء و مباراة شتوتغارت خير مثال. في لقطة أو لقطتين يحاول ميسي الختراق و يجد نفسه محاصر من الدفاع و ايبرا يقف بجانبه على بعد مترين و بهذا يسهل عملية الدفاع لأن تكتل مهاجمي برشلونة يسهل تكتل الدفاع و يصعب الاختراق. ونفس الشيء يحصل لهنري. هنري في السنة لم يكن اكثر “مهارة” من هذا العام و لكنه كان يتحصل على مساحات أكثر و بينيات أكثر للتسجيل.

 

 

الوسم

مباريات اليوم