الرجوب يترأس إجتماع المكتب التنفيذي لاتحاد كرة القدم

 

القدس – دائرة الإعلام بالاتحاد –

ترأس اللواء جبريل الرجوب رئيس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اليوم الخميس الموافق 28/2/2019، الاجتماع الحادي عشر للمكتب التنفيذي، بمقر الاتحاد بالرام، حيث تعذر حضور أعضاء الاتحاد من المحافظات الجنوبية، بسبب عدم اصدار التصاريح اللازمة من قبل سلطات الاحتلال.

وقد ألقى سيادة اللواء جبريل الرجوب، بحضور الوزير عصام القدومي، أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة، كلمة جامعة أكد فيها على ضرورة العمل في ثلاثة اتجاهات، أولها: إقرار المنظومة الإدارية للاتحاد، وثانيها: جدية وإصرار من العاملين في الاتحاد على تطوير اللعبة، لخلق منتخبات قادرة على المنافسة، وإقامة خط إنتاج وطني لبناء لاعب وفني، والاتجاه الثالث: كيفية بناء مدرسة تسويقية حقيقة على المستويين المحلي والإقليمي.

وأضاف فيما يخص الوضع المالي، أن وجود إدارة مالية مهنية ساعد في نجاح مسيرة الإتحاد، أما فيما يتعلق بمساعدة الأندية فأكد أن الاتحاد سيقوم بدوره من الناحية الفنية فيما ستكون المساعدة المالية من خلال المجلس الأعلى للشباب والرياضة.

وطالب الرجوب الأمين العام لاتحاد كرة القدم يوسف لافي، بعقد اجتماعات لكل الأندية التي يجب عليها التحرك وفق رؤية الاتحاد من أجل الارتقاء بالرياضة، كما شدد على أهمية عقد لجان الاتحاد اجتماعاتها بشكل منتظم وهادف.

وقدم غسان عبد الغني عضو اتحاد كرة القدم/الشتات، تقريراً مفصلاً عن أوضاع اللعبة في الساحة اللبنانية، واتخذت القرارات والتوصيات الضرورية اللازمة بهذا الخصوص.

وأكد المكتب التنفيذي للاتحاد على أهمية الملعب البيتي، واعتبر ذلك انجازاً هاماً حققته الرياضة الفلسطينية يجب المحافظة عليه.

وقدم رئيس لجنة الحكام المركزية الدكتور وليد خنفر تقريراً مفصلاً عن عمل الدائرة، وبعد نقاش مستفيض تقرر اتخاذ عدد من القرارات التي تكفل استمرار نجاح المسيرة وتطويرها ووجود نظام مالي يكفل للجميع حقوقه.

كما تم الإتفاق على عقد اجتماع للجمعية العمومية لاتحاد كرة القدم، على أن يكون ذلك مطلع شهر تموز من العام الحالي.

أما بخصوص الهيكلية التنظيمية لاتحاد كرة القدم، والتي تم عرضها بصورتها شبه النهائية في الاجتماع السابق للمكتب التنفيذي، فقد تم إقرارها بعد إجراء بعض التعديلات عليها بما يتوافق مع قوانين وأنظمة الاتحادين الآسيوي والدولي.

وقدم مدير الدائرة الفنية عبد الناصر بركات عرضاً لخطة الدائرة تضمن تفعيلاً للنشاطات في المحافظات الشمالية والجنوبية والشتات وتم الاتفاق على تسمية الكوادر الفنية والإدارية للمنتخبات الوطنية التي يبلغ عددها تسعة منتخبات خلال شهر من تاريخه.

كما تم إقرار المشاريع المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم والتي تتضمن استكمال ستاد فيصل، وإنشاء مركز طبي وآخر للياقة البدنية في أكاديمية جوزيف بلاتر.

وأكد الرجوب في نهاية الاجتماع عن فخره واعتزازه بالحالة الرياضية ومدى التطور الذي تحقق من خلال التزام المنظومة الرياضية بالقوانين والأنظمة وناشد الجميع بإبداء المزيد من ضبط النفس والروح الرياضية، بما يتوافق مع اللوائح والقوانين المحلية والقارية.

Facebook Comments

يوسف بعلوشة

https://spoort-zoom.com/